المبتدأ في الجملة الإسمية – ماهيته، أنواعه، إعرابه

يعد درس المبتدأ في الجملة الإسمية من أهم دروس النحو في اللغة العربية، نخصص الحديث في هذا المقال لمناقشته، وإيراد الأمثلة التوضيحية عليه، مع التطرق إلى أنواعه.

المبتدأ في الجملة الإسمية

هو عبارة عن إسم، صريح كان، أم مؤول بالصريح، وفي الغالب يأتي في بداية الجملة، وهو مكون محوري في الجملة الإسمية، والركن الأول منها.

ويأتي المبتدأ مقرونًا بالخبر، وبقية الجملة، مما يدور حوله من كلام، وفي غالب الحال لا يتصل بعوامل لفظية.

الأصل في المبتدأ أن يأتي في بداية الكلام، إلا أنه قد يأتي مؤخرًا في بعض الجمل، وحينها يعرب مبتدأ مؤخر، كما في:

لنا: اللام حرف جر مبني على الفتح، لا محل له من الإعراب.

والضمير نا: ضمير متصل مبني في محل جر بعض حرف الجر.

وشبه الجملة ” لنا الله ” في محل رفع خبر مقدم.

فلفظ الجلالة ” الله ” هنا مبتدأ مؤخر، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

أما عن أنواع المبتدأ، فتوضيحها فيما يلي:

أنواع المبتدأ

  • إسم صريح: ويأتي في هذه الحال على هيئة إسم، مفردًا كان، أم مثنى، أم جمعًا، مذكرًا، أم مثنى.

مثال: الطالب مجتهد.

الطالب مبتدأ مرفوع على الابتداء، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
مجتهد خبر المبتدأ مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
  • مصدر مؤول: وهو بكل سهولة عبارة عن إقتران أن المصدرية في أول الجملة، متبوعة بفعل مضارع، ويؤول الإثنان معًا إلى مصدر، ويكونان في محل رفع مبتدأ.

مثال: أن تتفقوا خيرٌ لكم.

فالمعنى هنا: إتفاقكم خير لكم.

أن مصدرية ناصبة مبنية على السكون، لا محل لها من الإعراب.
تتفقوا

فعل مضارع منصوب بأن المصدرية، وعلامة نصبه حذف النون؛ لأنه من الأمثلة الخمسة.

واو الجماعة: ضمير متصل مبني، في محل رفع فاعل.

الجملة والمصدر المؤول ” أن تتفقوا ” مبني، في محل رفع مبتدأ.
خير خبر للمبتدأ المؤول من ” أن تتفقوا ” مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
لكم اللام: حرف جر مبني على السكون، لا محل له من الإعراب.

والكاف: ضمير متصل مبني في محل جر بعد حرف الجر ( في محل جر اسم مجرور )

والميم: علامة للجمع مبنية على السكون، لا محل لها من الإعراب.

  • ضمير منفصل: وهو أن يحل الضمير محل الإسم الظاهر في الجملة، في الموقع الإعرابي للمبتدأ.

مثال: أنت مجتهد.

أنت ضمير متصل مبني في محل رفع مبتدأ.
مجتهد خبر المبتدأ مرفوع، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

وعليه، فإن المبتدأ في الجملة الإسمية يأتي على ثلاثة صور مختلفة، صريح، مؤول بالصريح، ضمير منفصل.

إعرابه

الأصل في المبتدأ الرفع، إلا أنه قد تتغير العلامة الإعرابية، حسبما يلي:

  • يرفع وعلامة رفعه الضمة، في حال كان إسمًا ظاهرًا مفردًا، أو جمع تكسير، أو جمع مؤنث سالم، ظاهرة كانت، أم مقدرة.
  1. المسلمُ مهذبٌ.
  2. المسلمات قانتات.
  3. الأوائل متقدمون.
المسلم مبتدأ مرفوع على الابتداء، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. ( مفرد )
المسلمات مبتدأ مرفوع على الابتداء، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. ( جمع مؤنث سالم )
الأوائل نفس الإعراب سابق الذكر؛ لأنه جمع تكسير.
  • يرفع وعلامة رفعه الألف، في حال كان مثنى.
  1. الطالبان نشيطان.
  2. الفتاتان مهذبتان.
  • يرفع وعلامة رفعه الواو، في حال كان جمع مذكر سالم.
  1. المؤمنون قانتون.
  2. الناجحون مبدعون.

إقرأ أيضًا: تعرف على حروف الجر في اللغة العربية ومعانيها

تناولنا خلال هذا الموضوع المبتدأ في الجملة الإسمية وتعرفنا على أنواعه، وكيفية إعرابه، عسى أن تكون الفائدة قد عمت، ترى أين المبتدأ في الجملة تالية الذكر؟ وما إعرابه؟ ( المؤمن مصاب ).

شـاهد أيضًا..

اللغة العربية ماهيتها، نشأتها، أهميتها، خصائصها

السجع في اللغة العربية – ماهيته، أنواعه، وأمثلة عليه

أضف تعليق